قوارب تومي وضعت تحت الحراسة القضائية

قوارب تومي

تم تعيين شركة استشارات لإدارة الأزمات مقرها ديلاوير كمستلم لشركة Tommy's Boats، وهي شركة تاجر قوارب مقرها غراند رابيدز، والتي تعاني من مشاكل مالية وقانونية متزايدة.

تقرير في كرين يقول توماس بين، رئيس شركة Beane Associates، إنه سيطر على أصول وكالة بيع القوارب ودخلها وسيعمل على سداد ديونها ورسومها.

تأتي الخطوة بعد ذلك رفعت شركة Tommy's دعوى قضائية ضد شركة بناء القوارب الأمريكية Malibu Boats في أبريل، بحجة أن ماليبو قامت بزيادة المعروض من المخزون الذي يصعب بيعه للعديد من الوكلاء لتضخيم مبيعاتها وحصتها في السوق وقيم الأسهم بشكل مصطنع.

أصدرت شركة Malibu Boats الآن بيانًا قالت فيه إنها "تعتزم الدفاع عن نفسها بقوة ضد ادعاءات Tommy's".

قوارب تومي تواجه دعوى قضائية خاصة بها من بنك M&T، تزعم أن الشركة تخلفت عن سداد قروض تزيد قيمتها عن 115 مليون دولار.

أخبرت Tommy's Boats شركة Crain's بأنها تتعاون.

وجاء في البيان الصادر إلى Crain's: "بالموافقة على الحراسة القضائية، نعتقد أننا سنكون في أفضل وضع لإدارة وضعنا المالي، والخروج في النهاية بأعمال تومي أقوى وأكثر نشاطًا، بينما تستمر الدعوى القضائية ضد ماليبو".

"يوفر لنا هذا القرار أفضل طريق للمضي قدمًا، وهو المسار الذي نعتقد أنه سيخلق أفضل الفرص المتاحة لموظفينا وعملائنا وأصحاب المصلحة الآخرين والشركة."

التعليقات مغلقة.

تمت ترجمة هذه الصفحة من اللغة الإنجليزية بواسطة GTranslate. تمت كتابة و/أو تحرير المقالة الأصلية بواسطة فريق MIN ومقره المملكة المتحدة.

انتقل إلى المحتوى